اخبار مصرية

خلافات بين رهبان دير الأنبا مكاريوس و قوات الشرطة

خلافات بين رهبان دير الأنبا مكاريوس و قوات الشرطة

دير الأنبا مكاريوس

قال الراهب “بولس” من دير الأنبا “مكاريوس السكندرى” إن هناك خلافات بينهم، وبين قوات الشرطة، التى تهاجمهم بسبب محاولات الرهبان بناء سور حول الدير، ومحاولاتهم التوسع ببناء بعض “القلالى” التى يتعبدون فيها، بسبب زيادة عددهم فى الوقت الذى يرفض فيه مسئولو البيئة منحهم تصاريح مكتوبة تتيح لهم البناء على اعتبار أنها محمية طبيعية.
وترجع قصة بناء الدير إلى عام 1960 عندما ذهب الأب المتنيح متى مسكين منطقة وادى الريان، وأقام لفترة طويلة، ثم تركه ليعود مجموعة من الرهبان عام1995 ويعيشون فيه ويتعبدون.
والدير متواضع جداً وفقير، ومعظمه محفور فى الصخر بالجبل، ولهذا أطلق عليه المؤرخون “الدير المحفور” حيث إنه منحوت فى جبل وادى الريان بمحافظة الفيوم، ويقطنه أكثر من مائة راهب حيث يعيشون فى مغارات فى الجبال.

المصدر عيون مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock