اخبار مصرية

قرارات محمد مرسي اليوم والتى أشعلت نار الغضب

بعد قرار السيد الرئيس محمد مرسى نرى شيئا غريب فى القنوات الفضائية إن كل من هم كانوا متفرقون ويرى كل واحد منهم أن رأيه هو الصواب دون غيره . نراهم الآن متحدون ضد قرارات السيد الرئيس وبشكل يشبه السفه السياسى وأريد أن أسألهم بكل وضوح من أين أتيتوا بهذه الأقنعة التى تحمل معانى الشجاعة والأخوة التى تريدوا بها أن تخفوا بها وجهوهكم الحقيقية . يا سادة أين كانت هذه الشجاعة فى عهد المخلوع و أين كانت فى ظل حكم المجلس العسكرى يا سادة يا كرام أرجو منكم أن تلتفتوا لمصلحة هذا البلد ونرجوا أن نرى منكم موقف واحد إيجابى يثبت أنكم تريدوا المصلحة العامة لهذا الشعب دون أى رغبة شخصية أو شو إعلامى ونرجو منكم أن تساعدوا بخبرتكم فى عمار هذا البلدبمختلف مؤسساتها . كل ما نقدر على قوله هو ربنا يوفق هذا الرجل المحترم ويثبت خطاه ويرزقه البطانه الصالحه ويجعل كل من يريد بهذا البلد شرا كيده فى نحره .
لقد اعطي الرئيس الدكتور مرسي كل الفرص المتاحة لجميع قوي المعارضة ان تلتف حول الرئيس المنتخب للعمل علي نهضة الوطن والخروج من المرحلة الانتقالية باقل الخسائر .
قرارات محمد مرسي
إلا ان المعارضة بجميع اطيافها ابت إلا ان تعمل وفقا لمصالحها واغراضها وعملت علي تعطيل انجازات الثورة وفشلت في ان تقدم نموزجا للنقد البناء والتعاون مع الشرعية لتحقيق نهضة البلد فكان لزاما علي الرئيس المنتخب ان يكون اكثر حسما ولو لمدة بسيطة لا تتجاوز الشهرين فالاعلان الدستوري الجديد سوف يزول بمجرد الانتهاء من وضع الدستور وانتخاب مجلس شعب جديد فهل من متعظ هل من فاهم يدرك الحقيقة السياسية الواقعة الان رجاء من الجميع تغليب مصلحة الوطن وتحقيق اللحمة الوطنية وكفانا شخصنة وفردية .

المصدر عيون مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock