فنون

إستقرار الحالة الصحية للفنان الشاب ماهر عصام ونقله إلى مستشفى المنى

إستقرت الحالة الصحية للفنان ماهر عصام بعد أن قام بعمل عملية جراحية فى المخ بسبب نزيف حاد إثر سقوطه على رأسه فى منزله، ودخل فى غيبوبة إستمرت لأيام، وقد زاره فى العناية المركزة الكثير من أصحابه وأصدقائه فى الوسط الفنى.

غادر منذ قليل الفنان ماهر عصام مستشفى دار الفؤاد، بعد تحسن حالته الصحية، ونقل إلى مستشفى المنى، لاستكمال العلاج الطبيعى، حسبما أكد الفنان محمد عبد الحافظ لـ “عيون مصر”، والذى يرافقه منذ بداية رحلة علاجه.

وأضاف عبد الحافظ أن الأطباء أكدوا أن تواجد ماهر عصام بمستشفى دار الفؤاد ليس ضروريا، خاصة بعد تحسن حالته بشكل كبير، وأنه قام بنقله إلى مستشفى دار المنى لاستكمال العلاج الطبيعى وبعض الفحوصات مع أطباء متخصصين فى علاج أمراض المخ والأعصاب. كان الفنان ماهر عصام قد أجرى عملية دقيقة المخ فى مستشفى دار الفؤاد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock