اخبار مصرية

حاتم الحويني: المنتحر ليس مخلدا فى النار كالكافرين ولكن يدخل الجنة بعد تطهيره من الذنوب

حول قضية الأنتحار التى انتشرت فى الأونة الأخيرة وخاصة بين المسلمين والتى أصبح التساؤل عنها كثيرا ، هل المنتحر كافر ؟ أثار هذا التساؤل بال الكثيرون .

أفتى حاتم الحوينى، نجل الشيخ أبو إسحاق الحوينى، بأن الانتحار من أكبر الكبائر، وأبشع الجرائم، ولكن مع ذلك يعتبر المنتحر على ملة الإسلام ويجرى عليه أحكام المسلمين، فيصلى عليه، ويدفن فى مقابر المسلمين، ويشرع الدعاء له بالمغفرة. وأجاب “نجل الحوينى”، رداً على سؤال وجه له عبر حسابه على “ASK F M” بشأن كفر من أقدم على الانتحار، بالنفى، قائلاً: “إن مذهب أهل الحق والتوحيد لا يخلدون فى النار، ولو ارتكبوا ما ارتكبوا من الكبائر، لافتًا إلى أن ما ورد فى خلود من قتل نفسه فى النار، المراد به التهديد والزجر، أو أن المراد بذلك من استحل قتل نفسه، أو غير ذلك من الاحتمالات”.

وأكد أن كل مذنب من أهل التوحيد مهما فعل من الذنوب بعيداً عن الشرك والكفر ولم يغفر الله له سيدخل النار القدر الذى قدره الله، ثم يخرج بعد أن يُغسل من ذنوبه إلى الجنة، أى: “ليس مخلداً فى النار كالكافرين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock