اخبار مصرية

نتيجة انتخابات مجلس الشعب 2015 اسماء مرشحي البرلمان الفائزين بمقعد النائب النهائية

مازالت اللجنة العليا للانتخابات لم تفصح بشكل رسمي عن نتائج انتخابات مجلس الشعب “النواب” البرلمان 2015 النهائية، مبررا ذلك بأن هناك بعض الدوائر واللجان الانتخابية التى شهدت كثافة عالية من الحضور على عكس باقي المحافظات، وشهد مرشحي قائمة فى حب مصر فوزا كبيرا بأغلب الدوائر متفوقة على نداء مصر بفارق كبير، بينما فاز عبد الرحيم على بدائرة الدقي بفارق كبير عن أحمد مرتضى منصور والشوبكي.

اكتسح حزب فى حب مصر بكافة أعضاءه ومرشحيه جميع الدوائر الانتخابية على مستوى محافظات المرحلة الأولى، سواء فى الصعيد أو وجه بحري، ومن المتوقع أن تعلن اللجنة العليا للانتخابات نتائج انتخابات مجلس الشعب 2015 النهائية والأسماء الفائزة يوم الخميس على أقصى تقدير.

نرصد دقيقة بدقيقة عقب الانتهاء من التصويت اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر 2015، بدء فتح صناديق الاقتراع وفرز الأصوات لأعضاء مجلس الشعب “النواب” 2015، ونضع بين أيديكم نتائج أسماء المرشحين الفائزين بكرسي البرلمان ضمن المرحلة الأولى من الانتخابات.

وقد ناشد الرئيس عبد الفتاح السيسي وكل الإعلاميين بالقنوات الفضائية المواطنين للنزول إلى لجان انتخابات مجلس الشعب القادم للإدلاء بأصواتهم واختيار مرشحهم القادم، إلا أن نسبة التصويت جاءت ضعيفة للغاية وغير متوقعة حيث وصلت نحو 15%، على أقصى تقدير وقال أن أغلب المصوتين من الرجال كبار السن والشيوخ والسيدات، بينما الشباب جاء سلبيا للغاية ولم يدلي بصوته.

وكانت آراء بعض المصريين سواء بالداخل او بالخارج أن الكثير رفض النزول بسبب الوجوه المتواجدة فى الساحة السياسية والتى ترشحت فى انتخابات مجلس النواب “البرلمان 2015” حيث أكدوا أن المرشحين بالساحة رموز لفلول الحزب الوطني، ولم يقدموا خلال تواجدهم بالبرلمان أى جديد أو أى خدمات لدوائرهم، وأضافوا أن المرشح بعد الفوز بالكرسي لن نستطع أن نشاهده مرة اخرى.

وقد جاءت نسبة احصائيات نتيجة انتخابات مجلس الشعب 2015، والفائزبن بـ نتائج البرلمان “النواب” بمخيبة للآمال من حيث نسب المشاركة، حيث علقوا أن لولا السيدات والتى شاركت بنسبة أربعة أضعاف الرجال لكانت النتيجة هزيلة للغاية، وأشاروا أن الأمهات يخافون على مستقبل أولادهم وبناتهم، وقد طلبت اللجنة العليا للانتخابات عدم متابعة نتيجة التصويت وفرز الأصوات إلا من الموقع الرسمي فقط، وطلبوا من محافظات المرحلة الثانية والتي ستكون فى شهر نوفمبر 22 و 23 ضرورة المشاركة.

مقالات ذات صلة

4 thoughts on “نتيجة انتخابات مجلس الشعب 2015 اسماء مرشحي البرلمان الفائزين بمقعد النائب النهائية”

  1. قال الامام على (رضى الله عنه ) لا رأى لمن لا يطاع (من كتاب عبقرية على للراحل العقاد ) بمعنى كلمة حرية وديموقراطية لا بد ان توضع فى نصابها فالانسان حر لان الله خلقنا احرار بغض النظر عن الدين او الجنس او اللون او المعتقد ولكن الرأى الذى ينتج عنه قوانين وتشريعات تؤسس لبناء امة لا يكون الا لمن يمتلك رجاحة هذا الرأى وهذا ما قصدته من جملة الامام فعلى غرار التجربة الايرانية مع اختلافنا معهم فى نقاط عقائدية رئيسية ولكن تم انشاء هيئة تشخيص مصلحة النظام فى جميع المجالات مع وجود نظام جيد لاختيار كوادره وكذلك اللجنة العليا للانتخابات بجميع انواعها محلية او تشريعية او رئاسية تتبع اداريا المرشد والذى لا يملك حق اقالتها ولها كامل الحق فى استبعاد اى مرشح بدون ابداء الاسباب وبدون اى حق للمستبعد من الاستئناف لانه لا يعقل ان من يتقدم لوظيفة مهندس مكتب فنى فى شركة مقاولات متوسطة يتم التأكد من دراستة للهندسة ومن دراية من اتقانة لحوالى 4 برامج كمبيوتر وكذلك اللغة الى آخرة ثم نطلب لمن يترشح للمجلس التشريعى الذى يسن القوانين ويراجع ويحاسب الحكومة ويعتمد الميزانية ان يجيد القراءة والكتابة وان يكون من ابوين مصريين والله الموفق والمستعان .

  2. عزوف الشباب عن النزول ليه ..الرئيس ناشدهم وكل الاعلاميين ناشدوهم ..للاسف كانت ودن من طين وودن من عجين ..خليهم صايعين علي القهاوي يشربو شيشه ويتعاطو ترامادول ..يبقو يدورو علي عمل في المشمش ..يتحملو زياده الاسعار ..يشوفو خدمات في المشمش ..
    البركه في النساء الاجدع منهم الواحده تساوي الف منهم ي خساره علي الشباب بقو في نظري شويه عيال
    البركه في العواجيز اللي شرفو الانتخابات
    خلص الكلام واتبعثرت الحروف حزنا علي الشباب ..اللي العيال احسن منهم
    خساره ي ريس تعمل لهم حاجه الا لما يترجلو ويبقو علي قد المسؤوليه
    والله حزين وقلبي بيبكي علي هؤلاء المجانين اللي مشعارفين مصلحتهم. حب الوطن لامثل له

  3. تحليل سبب تفوق حضور النساء وكبار السن للجان الانتخابية المذكور تحليل متهافت وغير حقيقى . السبب الرئيسى أن غالبية النساء فى الصعيد يساقون للجان بسيارات يحشرون فيها إلى اللجان إما باستغلال تدنى وعيهم بمبررات قبلية أو طائفية أو جهوية أو باستغلال فقرهم وفق تسعيرة يدفعها مقاولى الأنفار ( سماسرة اللأنتخابات ) . التشخيص السليم و الأمين للظاهرة السبيل الوحيد لعلاجها إذا كنا نرغب فعلا فى بناء مصر الجديدة وما عدا ذلك تضليل ومشاركة فى جريمة تخلف المجتمع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock