اخبار مصرية

صرف تعويضات للحجاج المصريين ضحايا حادث الحرم المكي بأمر من الملك سليمان بن عبدالعزيز

أمر الملك سليمان بن عبد العزيز العاهل السعودي بدء صرف تعويضات للضحايا المصريين المصابين والشهداء والمفقودين عقب حادث الحرم المكي “سقوط الرافعة”، حيث طلبت وزارة الصحة السعودية كافة البيانات المتعلقة بالحجاج المتوفين، والذين يتواجدون بالمستشفيات بالوقت الحاضر.

وقد أوضح نائب رئيس البعثة الطبية المصرية الدكتور علاء عيد أن هناك 28 حالة مصابة، وأربع وفيات، ولا يوجد أى مفقودين، وأشار سيادته أن هناك 13 مصاب خرجوا من المستشفى، و15 حالة أخرى مازالت تتلقى العلاج وحالتهم مستقرة، وقال يقوم المسئولين الآن بتجهيز كافة المعلومات المطلوبة سواء الأسماء والتقارير الطبية التى تبين سبب الوفاة، وكل البيانات المقررة، لعرضها على وزارة الصحة بالسعودية.

بينما أقر الدكتور محمد شعرواى أحد أعضاء البعثة الطبية للحجاج أن هناك حالة مصابة بالزهايمر، وحالتين مصابتين بالسرطان، و9 حالات تقوم بعمل غسيل كلوي لإصابتهم بالفشل، وطلب محاسبة الأطباء المسئولين عن الكشف على هذه الحالات، لأن ضمن شروط قبول تأشيرة السفر للحج، أن يكون طبيا سليم وخالي من الأمراض المستعصية، التى تعوق الحاج من أداء مناسك الحج الصعبة لكبار السن والمرضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock