اخبار مصرية

تحري هلال غرة شهر ذى الحجة أول أيام وبداية شهر ذو الحجه 1436 – 2015 متى الوقوف بعرفة

جدل أصاب مواقع التواصل الاجتماعى عقب تضارب الأنباء من دار الافتاء السعودية حول تحري هلال غرة شهر ذى الحجة وأول بداية غرة الشهر الفضيل ومتى الوقوف بعرفات 1436 – 2015، وقد أعلنت أنها غير قادرة على رؤية الهلال، وأن الفلكيون تعذر عليهم مشاهدته، بينما أكدت دار الافتاء المصرية أن غدا الاثنين هو أو ايام العشر الاوائل من شهر ذو الحجة، وأن الوقوف بعرفة يوم الثلاثاء الموافق 22 سبتمبر وأن أول أيام عيد الاضحى المبارك هو الاربعاء 23 من سبتمبر الحالي.

أكد الفلكي وخبير رصد الأهلّة بالمرصد الفلكي بالمجاردة في ثقيف التابعة لمحافظة ميسان جنوب الطائف، محمد بن ردة الثقفي، أنه تم رصد منازل قمر ذي القعدة الأخيرة، صباح اليوم الأحد، عند الساعة 7:15؛ حيث يكون غداً غرة ذي الحجة، مبيناً أن عيد الأضحى سيكون الأربعاء بعد القادم.

وقال “الثقفي” لـ”سبق”: “من خلال الرصد والمتابعة؛ فإن القمر في مرحلة المحاق، حيث بدأ يقع ما بين الأرض والشمس على استقامة واحدة، مُحدثاً كسوفاً جزئياً للشمس بدءاً من الساعة 7:15 حسب توقيت مكة المكرمة غير مرئي على السعودية والدول العربية، ويشاهد في جنوب إفريقيا؛ حيث تتم ولادة هلال ذي الحجة عند الساعة 9:42 صباحاً، ويغرب -بمشيئة الله- بعد غروب الشمس من الأفق الغربي لمنطقة مكة المكرمة، بسبع دقائق مساء اليوم، وقرنا الهلال معتدلان ما بين الشمال والجنوب، وسوف يُرى بالعين المجردة ما لم يكن هناك غيوم تحجبه”.

وحثّ مَن وهبه الله حدة الإبصار على الرؤية الشرعية، وإثبات شهادته في أقرب محكمة شرعية في هذه البلاد الطاهرة؛ لإثبات دخول شهر ذي الحجة لعام 1436هـ؛ مشيراً إلى أنه من المؤكد أن يوم الاثنين 1/ 12/ 1436هـ هو غرة شهر ذي الحجة، والوقوف بعرفة يوم الثلاثاء 9/ 12/ 1436هـ، 22/ 9/ 2015م، ويوم الأربعاء الموافق 10/ 12/ 1436هـ، 23/ 9/ 2015م، هو عيد الأضحى المبارك؛ سائلاً المولى عز وجل أن يتقبل من الحجيج حجهم ويوفق القائمين على خدمتهم.

أكدت مصادر مطلعة سعودية ، أن المحكمة العليا التي تعقد جلستها الآن، لم تتلقّ أي شهادة برؤية هلال شهر ذي الحجة 1436هـ مساء اليوم، بعد تعذر رؤيته في عدد من مناطق الترائي المعروفة.

وتواصل المحكمة جلستها لتحري ما يردها بشأن الرؤية لإصدار بيانها حول موعد دخول شهر ذي الحجة وتحديد يوم عرفة وأول أيام عيد الأضحى المبارك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock